32 new definitions this week

شمه

shmah
word in Najdi
كلمه نجدية وتعني باللغة العربية الفصحى " شم الرائحة التي اسفل قضيبي (الخصيتين) "
تستخدم الكلمه للمزح بين الاصدقاء والذين لايوجد بينهم حدود .. ولا يوجد بينهم رسميات او جديه

وعادتا ماتعتبر نابيه جداً عند استخدامها مع الغرباء وقد تجد من يتضارب معك اذا قلت هذه الكلمه في نجد

شمه بمعنى (شم اي استنشق الرائحة وتنفس الرائحة , الهاء هو ضمير غائب عائد على الخصيتين )
مثال بين الاخ الاكبر والاخ الاصغر

الاخ الاكبر : ولد , قوم جب لي بيبسي من البقاله , هيا روح قبل الأذان
الاخ الاصغر : تعال شمه احسن , لا لا تعال شمه , تكفى تعال شمه بالله , أستغفرالله بس
الاخ الاكبر : يركل اخوه ويضربه على ظهره (مزاح)
الاخ الاصغر : (يضحك ) - ثم يذهب للبقاله ..
By a guest

خكري

Khakri
word in Najdi
A male who act like females by wearing or talking the same way.
a boy wearing unsuitable clothes and talking in a girly way
Khalid: what is this?
Mohamed: khakri (or a faggot in eng)
معناها ولد يقلد البنات في لبسهم و تصرفاتهم نفس الدلع و المياعة و هذا شيء خطاء
ولد لابس ملابس غير لائقة و قام يتميلح و يتميع
خالد: وش ذا؟
محمد: ذا خكري
  • English
  • Arabic

كراع

krʿa
word in Najdi
كراع: رجل.
كراع الحرمه: أي رجل المرأة.
ابعد كراععك لا ادعسها
معناها
ابعد قدمك أو رجلك لا أدوس عليها
By a guest

هوموفوبيا

Homofobia
word in Najdi
في عام 1992 كتب وارن بلومنفيلد، وهو أستاذ في مجال التربية بجامعة آيوا الأميركية، إنه "ليس من الضروري أن تكون من ضمن مجتمع LGBTQ+ لكي تتأثر سلبا برهاب المثلية"، وهو مصطلح يستخدم لوصف حالة العداء غير المبررة للمثليين وباقي أفراد مجتمع الميم-عين.

يضم مجتمع LGBTQ+ (الميم-عين بالعربية) المثليين والمثليات، ومزدوجي الميل الجنسي، والمتحولين جنسيا، ومرتدي الملابس المغايرة، وآخرين.

ويتدرج رهاب المثلية (هوموفوبيا)، بحسب بلومنفيلد، من رفض تكوين علاقات مع أفراد هذا المجتمع، بسبب هويتهم الجنسية فحسب، وإلى الاعتداء اللفظي أو الجسدي أحيانا، ويندرج بين هذا وذاك، كل أنواع التمييز سواء في تقديم الخدمات أو في التوظيف، أو غيرها من الأمور التي يوفرها المجتمع، ويحرم منها المثليون بسبب هويتهم الجنسية.

ويقول بلومنفيلد إن هذا "يؤذي الأشخاص المغايرين أيضا". والمغاير (Homosexual)، هو الشخص الذي ينجذب للجنس الآخر، فحسب.

وبالإضافة إلى الوصمة التي تعيق المثليين عن تكوين حالة اجتماعية طبيعية، و"تعرض سلامتهم للخطر"، وتمنعهم، وفقا لبلومنفيلد، من "بناء وضع اقتصادي واجتماعي ملائم"، فإن الرهاب "يمنع المثليين من تطوير هوية ذاتية حقيقية ويزيد من الضغط للزواج، مما يضع بدوره ضغطا لا مبرر له، وغالبا ما يكون صدمة، على أنفسهم وعلى أزواجهم وأطفالهم، كذلك".
‘‘أكره مصطلح هوموفوبيا، فكره المثلية ليس رهاباً، وإنها ليست فوبيا، أنت لست خائفاً، أنت أحمق – حقير..’’
— مورغان فريمان

‘‘ليس هناك ما هو أخطر على المُختلفين، من المتخلِّفين.’’

‘‘كُلُّ كَارهٍ، كَرِيهٌ.. وكُلُّ مُحِبٍّ، حَنون.‘‘
— يوسف زيدان
By a guest

الذكورية السامة

Aldokoria Alsama
phrase in Najdi
تستخدم الدراسات الأكاديمية الحديثة مصطلح الذكورية السامة لوصف الصفات الذكورية المبالغ فيها التي يفرضها المجتمع ويمجدها ويفرض على الذكر التحلي بها حتى يكون "رجلًا حقيقيًا"، وتعمل على تعزيز هيمنة الرجل والتقليل من قيمة المرأة.

ومن هذه الصفات: القوة المفرطة وقلة العاطفة والاكتفاء الذاتي والهيمنة والعدوانية، ووفقًا للقيم الذكورية التقليدية السامة، فإن الذكر الذي لا يظهر ما يكفي من هذه الصفات قد لا يكون رجلًا.
إن الرجل الناضج هو الذي لا يفصل بين نفسه وجسده، ويحس في أعماقه أنه شيء واحد.. الذي لا يشعر أنه أقل من ذلك الرجل الوسيم ذي العضلات الذكورية الذي يطل عليه كل يوم من شاشة التليفزيون.
إنه الرجل الذي تصالح مع نفسه وجسده وتآلف مع جميع أجزائه الذكرية والأنثوية فلم يعد يخجله أن يبكي تأثرًا ولم يعد يخفي رقته وحنانه وإنسانيته خوفًا من أن يتهم بأنه ليس رجلًا، أو بأنه امرأة.

نوال السعداوي، الرجل والجنس
By a guest

ينبوع الاحلام

Ranma 1/2
word in Najdi
ينبوع الاحلام هو انمي ياباني دبلجته سبيستون عام ٢٠١١ وعدد حلقاته المدبلجة ١٦١ ودبلجته من ٢٠١١ لغاية ٢٠١٣ حيث ان سبيستون تقوم بالمعالجة الالكترونية لها وان قصة الانمي تتكلم عن ولد اسمه نور مع السيد رمزي تحول السيد رمزي الى باندا عندما سقط في ينبوع الباندا فيتحول كل من يقع فيه الى باندا اما نور فقد تحول الى شكل فتاة لانه سقط في ينبوع الفتيات عندما يسقط اي شخص في هذا الينبوع فانه يتحول كل من يقع فيه الى فتاى بسبب تحول اشعاعي اصاب مياهها ومن اجل ان يعود الى شكله الاصلي يجب ان يسكب عليه الماء الحار وصار يعيش مع السيد جهاد وفتياته ريم وربى ورنا
سعيد : انا اعرف ينبوع الأحلام
عشان هو برنامج يتحدث عشان يرجع الفتى نور الى طبيعته
By a guest

سالب

SALIB
word in Najdi
المثلي التحتاني أو السالب أو البوفتة، وهو الذكر الذي يشتهي تلقي اللذة الجنسية من قبل مماثله في الجنس وقد يكون السالب رجوليًا فيسمى "سالبا رجوليا".


رسالة سيغموند فرويد (عام 1935) لأم تشتكي له من مثلية ابنها الجنسية: "فهمت من خطابك أن ابنك مثلي، واتعجب بشدة من حقيقة أنك لا تذكرين المصطلح "مثلي" في سردك. أمن الممكن أن اسألك لماذا تتفادين استخدامه؟
المثلية بالتأكيد ليست ميزة، ولكنها ليست عارا، ليست خطيئة، ليست انحطاطا، لا يمكن تصنيفها كمرض. نعتبرها اختلافا في الوظائف الجنسية نتجت خلال مرحلة معينة من مراحل التطور الجنسي. الكثيرون من الأفراد المرموقين في الحاضر والماضي كانوا مثليين، منهم عظماء كثر: (أفلاطون، مايكل أنجلو وليوناردو دا فنشي، وغيرهم). من الظلم الشديد اضطهاد المثلية الجنسية باعتبارها جريمة، بل وقسوة شديدة أيضا... إذا كان ابنك غير سعيد، وعصبي، وتمزقه الصراعات، يعاني من الكبت في حياته الاجتماعية، فإن التحليل النفسي قد يجلب له الانسجام وراحة البال، وسوف يكون بكفاءته الكاملة سواء ظل مثليا أو حدث تغيير."
الولد هذا شكله سالب؛ جسمه وحركاته أحلى من البنات

مثلي المثلي
By a guest

العفة العفاف

al3ffa al3faf
word in Najdi
الكف عما لا يحل
اللهم إنا نسألك الهدى والتقى والعفاف والغنى


الغنى غنى النفس
By a guest

عياشي

Ayyashi
word in Najdi
شخص خائن يتميز بخشونة الطباع و الراس الخشين ..ينحدر من المغرب و يقوم بعبادة الملك اكثر من الله... غالبا ما تكون اخته او امه خادمة .
سير تقود أ العياشي
خاوة خاوة بستثناء العياشة
By a guest

ميسوجينية

Misoginia
word in Najdi
هي كراهية وازدراء النساء فقط لكونهن نساءً، ومن أشكالها: التمييز الجنسي واحتقار النساء وممارسة العنف ضدهن واعتبارهن أدوات جنسية، كما تظهر هذه الحالة أيضًا في النكات الشعبية ومنصات الإعلام وحتى في بعض المناهج الدراسية التعليمية على مر التاريخ. ومع أن الميسوجينية شائعة أكثر بين الرجال، فإنها موجودة في صفوف النساء أيضًا، فكيف نتعرف على الشخص الميسوجيني رجل أو امرأة؟

يمكن إيجاد كارهي النساء في كل مكان من حولنا، ومع الأسف من الصعب التعرف عليهم بسهولة، فمعظمهم لا يعلم حتى إنه كاره للنساء، لأن الميسوجينية هي شعور موجود في اللاوعي لدى البعض، لذلك يجب الانتباه للعلامات الدالّة على أن الشخص يحمل سلوكًا معاديًا للنساء، حتى إن حاول إظهار نفسه بمظهر الداعم لحقوق المرأة أحيانًا، هذه بعض العلامات وليس كلها:

- يتأخر عن المواعيد الرسمية أو العاطفية مع النساء، لكنه يكون دقيقًا تمامًا مع الرجال.

- يتسم سلوكه تجاه النساء بشكل عام بالتكبر والغرور ومحاولة التحكم والتمحور حول الذات.

- تنافسي للغاية خاصة مع النساء، وإذا كان أداء المرأة أفضل منه اجتماعيًا أو مهنيًا يشعر بالفزع، أما إذا تفوق عليه رجل، فتكون لديه مشاعر مختلطة حيال ذلك، لكنه على الأقل قادر على النظر إلى الموقف بموضوعية.

- يعامل النساء عن غير قصد بشكل مختلف عن الرجال، سواء في مكان العمل أم في الأوساط الاجتماعية، حيث يمنح الرجال الحرية والأعذار لفعل ما يشاؤون، فيما يُكثر من انتقاد زميلاته أو صديقاته على تصرفات يتقلبها إذا كانت صادرة من رجل.

- دائمًا ما يكون مستعدًا (دون وعي) لاستخدام أي شيء في وسعه لجعل المرأة تشعر بالبؤس، فقد يلقي نكات ميسوجينية عن النساء أو يحاول إحراجهن أو الحط من شأنهن في الأماكن العامة، أو "يستعير" أفكارهن في سياقات مهنية دون نسبها لصاحبتها، أو يقترض منهن المال دون سداده.
عرف الاجتماعي آلان جونسون كراهية النساء قائلًا: «ما هو إلا تصرف حضاري لكره الإناث بسبب كونهنَّ إناث.» ويناقش جونسون ذلك:

«كراهية النساء.. (الميسوجينية) جزء من العنصرية الجنسية وسبب رئيسي وهام لاضطهاد النساء في المجتمعات الذكورية. وتظهر كراهية النساء بأشكال مختلفة، في النكات، المواد الإباحية، العنف، وتعليم النساء ازدراء أجسادهن.»
By a guest
Login to continue